1001-2020

الفيلم الوثائقي جليد هش

فيلم وثائقي يجري بحثا عن التغير المناخي في القطب الجنوبي

تاريخ الإضافة : الجمعة 10 01 2020 - 02:28 صباحاً اخر تحديث : الجمعة 10 01 2020 - 02:39 صباحاً
2,551
الفيلم الوثائقي جليد هش
الفيلم الوثائقي جليد هش : هناك عدد قليل من الأماكن على الأرض والتي يصعب الوصول إليها، كمحطة نويماير القطبية الألمانية في القطب الجنوبي. هنا يتم بحث آثار تغير المناخ ضمن ظروف قاسية للغاية.

سافر الصحفي ماتياس إيبرت إلى الباحثين الألمان في محطتهم القطبية، وهي عالم لا يمكن للغرباء الوصول إليه عادة، واطلع على عملهم في ربيع القطب الجنوبي. هناك يعمل أخصائيو الأرصاد الجوية والباحثون في مجال المناخ في المقام الأول على موضوع هو الأكثر حضوراً في المناقشة العامة حالياً، ألا وهو موضوع تغير المناخ: وبالتحديد ذوبان الجرف الجليدي، أي الحافة الجليدية في القطب الجنوبي، وتأثيره الهائل على تغير مستويات سطح البحر. إنهم يفحصون الطقس ويوثقون ارتفاع درجات حرارة المياه في القطب الجنوبي،  ويركزون في اهتمامهم على مستعمرة البطريق الإمبراطوري الموجودة هناك. يُظهر ماتياس إيبرت وفريقه طبيعة العمل في محطة الأبحاث، والعيش في ظروف قاسية ، والضيق، وقدرة الطاقم على تأمين الفواكه والخضروات الطازجة لهم كل يوم، كما يحكي أيضاً عن النتائج الصادمة والواضحة فيما يتعلق بالاحتباس الحراري .
جليد هش,وثائقي,التغير المناخي,التغير المناخي في القطب الجنوبي,محطة نويماير القطبية جليد هش,وثائقي,التغير المناخي,التغير المناخي في القطب الجنوبي,محطة نويماير القطبية جليد هش,وثائقي,التغير المناخي,التغير المناخي في القطب الجنوبي,محطة نويماير القطبية
شاركنا، .. ما رأيك في هذا الموضوع ؟
التبليغ عن خطأ
التعليقات
لطرح اي استفسار او مشكلة يمكنك اضافتها باحد قنوات الدعم الفني .. اضغط هنا
counter create hit